المسلمون في سوازيلاند

  • رقم الخبر 1428
  • المصدر: احوال المسلمین

المخلص وصل سوازیلاند الإسلام حديثاً عن طريق الهجرة إليها من اتحاد جنوب إفريقيا وانتشار التجار المسلمين الذين تحملوا عبء الدعوة الإسلامية.وقد بدأت الدعوة الإسلامية تنشط بشكل رسمي في عام 1989م.


مملكة سوازيلاند:

دولة إفريقية داخلية، تقع جنوب القارة، تحيط بها جنوب إفريقيا من الشمال والجنوب والغرب، وموزمبيق من الشرق، يبلغ عدد سكانها 2 مليون نسمة، خضعت لحماية بريطانية منذ عام 1888م، ثم لنفوذ اتحاد جنوب إفريقيا. ونالت استقلالها عام 1968م.

اللغة الرسمية هي الإنجليزية، ولغة السوازي (المحلية) وعاصمتها (مباباني)، والغلات المنتَجة هي الأرز، والذرة وقصب السكر، والقطن.وتربي الأبقار والأغنام والماعز ومخارجها من موزمبيق وجنوب إفريقيا. وصلها الإسلام حديثاً عن طريق الهجرة إليها من اتحاد جنوب إفريقيا ومن موزمبيق.

 

الاسلام:

وصلها الإسلام حديثاً عن طريق الهجرة إليها من اتحاد جنوب إفريقيا وانتشار التجار المسلمين الذين تحملوا عبء الدعوة الإسلامية.وقد بدأت الدعوة الإسلامية تنشط بشكل رسمي في عام 1989م.

 

المشكلات التي تواجه المسلمين:

هناك مشكلات عامة، مثل:

1 – تفرق مجموعات العمل الإسلامي وعدم وجود جبهة موحدة تقوم على تنظيم العمل لمواجهة التحديات والتحدث بشكل رسمي مع النظام الحاكم حول مطالب المسلمين.

2 – تحديات المذاهب والفرق المضادة للإسلام كالقاديانية والشيعة وغيرها من الفرق والمذاهب المنتشرة في إفريقيا عامة وساوزيلاند خاصة.

3 – نظام العزل القسري لكل مجموعة عرقية على حدة، وهو ما يكرس العنصرية ويذيب المسلمين خارج نطاق تجمعهم الإسلامي.

4 – عدم وجود نظام تعليم إسلامي موحد في البلاد، وهو ما يدعو للفرقة والبلبلة وورفض الحكومة تطبيق كل هذه الأنظمة التعليمية عليهم.

5 – الافتقار إلى جهة أو مؤسسة تقوم على توفير الكتب الإسلامية باللغة الإنجليزية واللغة المحلية بشكل يغطي مطالب المسلمين كافة.

6 – وجود خلافات كبيرة بين الجهات الإسلامية الدعوية وانعدام التخطيط المستقبلي.

7 – خلو الساحة من الهيئات الدعوية التي توجه رسالتها إلى الأفارقة الزنوج.

8 – ضعف الجمعيات الدعوية التي تواجه عمليات التنصير المنظمة.

9 – ضخامة الخدمات الصحية والزراعية التي تقدمها هيئات التبشير العالمية في أوساط المسلمين مقابل انعدام تلك الخدمات التي تقدمها الجمعيات الإسلامية

 

أهم الهيئات الإسلامية:

تمد الهيئات الإسلامية بدولة جنوب إفريقية فروعاً لها في سوازيلاند وأهمها:

1 – مركز الدعوة الإسلامية العالمية.

2 – مؤتمر الشباب المسلم.

3 – مجلس القضاء الأعلى.

4 – حركة الشباب المسلم.

5 – جماعة العلماء.

6 – جماعة التبليغ.

7 – حركة الدعوة الإسلامية.

8 – المركز الإسلامي (نور الإسلام).

 

المراجع والمصادر:

• الموسوعة المعرفية الشاملة.

• سيد عبد المجيد بكر، الأقليات المسلمة في إفريقيا.

• د. محمد عاشور مهدي، دليل الدول الإفريقية، جامعة القاهرة، معهد البحوث والدراسات الإفريقية، ص599.

 

بقلم: محمد أيمن الزيزي