الشيخ زكزاكي: "الحاج قاسم" عمل جاهدًا لتحقيق الوحدة بين مسلمي العالم

  • رقم الخبر 2684
  • المصدر: قناة العالم

المخلص في الذكرى الأولى لاستشهاد "الحاج قاسم سليماني" و "أبو مهدي المهندس" اثنى الزعيم الشيعي النيجيري الشيخ ابراهيم زكزاكي على جهود الشهيد قاسم سليماني في تعزيز الوحدة بين الشيعة والسنة.


وافاد موقع اسلام تايمز نقلا عن عضو مكتب الحركة الإسلامية النيجيرية ان الشيخ زكزاكي طلب من البارئ تعالى خلال لقائه مع عدد من أقاربه وأعضاء مكتبه في معتقله يوم الاحد المنصرم ان يرفع من درجات الشهيدين الحاج قاسم سليماني قائد قوة القدس للحرس الثوري وابو مهدي المهندس القيادي في هيئة الحشد الشعبي وان يحشرهم مع الائمة الاطهار عليهم السلام.

واكد عضو مكتب الحركة الاسلامية في نيجيريا في حواره مع موقع اسلام تايمز ان الشيخ زكزاكي وبسبب وجود قوات الامن النيجيري لم يستطع التحدث عن شهيدي محور المقاومة لكنه أشاد بدور الشهيد "الحاج قاسم سليماني" في تحقيق الوحدة بين الشيعة والسنة.

وأكد زعيم شيعة نيجيريا في هذا الاجتماع: أن القائد الشهيد "الحاج قاسم سليماني" عمل بجد وبذل جهودا من أجل الوحدة بين المسلمين.

وأوضح أن "الشيخ زكزاكي اطلع خلال اللقاء بأن أنصار الحركة الإسلامية في نيجيريا يقيمون احتفالات في العديد من المدن بمناسبة الذكرى الأولى لاستشهاد قادة النصر الشهيدين سليماني والمهندس وأعرب عن رضاه وسعادته الكبيرة بذلك.

وقال المصدر: إن إحياء ذكرى استشهاد اثنين من قادة المقاومة في مدن نيجيريا من قبل الحركة الإسلامية مثل مدن كانو وأبوجا وكاستانا حظي بترحيب واسع من قبل ابناء الشعب النيجيري.

يذكر ان الدكتور "السنوسي عبد القادر" احد ممثلي "الشيخ ابراهيم زكزاكي" بمحافظة كانو تحدث مساء الاحد عن تضحيات وجهاد الشهيدين "الحاج قاسم" و "ابو مهدي المهندس" دفاعا عن شعوب منطقة غرب آسيا ضد إرهابيي داعش وباقي الجماعات الإرهابية، كما تحدث عن الخصائص الأخلاقية والإجراءات التي اتخذها الشهيدان.

وشهد الحفل الذي أقامه أنصار ومحبو الشيخ إبراهيم زكزاكي زعيم الحركة الإسلامية النيجيرية، في أحد مساجد كانو، حضورا حماسيا للإخوة والأخوات السنة.