القضاء النيجيري يؤكد أن الشيخ الزكزكي وزوجته لم يرتكبا أية جريمة

  • رقم الخبر 2808
  • المصدر: وكالة الحوزة

المخلص محامي الدفاع عن الشيخ الزكزاكي وزوجته أكد موافقة المحكمة تبرأتهما والتصريح بأن لا تهمة على الشيخ وزوجته.


سيارة حملت معها الفرحة لمحبي الشيخ إبراهيم الزكزكي، مع خروجه وزوجته من مبنى المحكمة في مدينة كادونا، بعد تأكيد المحكمة بأنهما لم يرتكبا أية جريمة، مبرأة إياهما من جميع التهم الموجهة اليه، في انتصار مدو لهما بعد نحو 6 سنوات من الحبس الظالم، دون اثبات أي اتهام ضدهما.

محامي الدفاع عن الشيخ الزكزاكي وزوجته أكد موافقة المحكمة تبرأتهما والتصريح بأن لا تهمة على الشيخ وزوجته.
وأكد مارشال أبوبكر محامي الدفاع عن الشيخ الزكزكي:"المحكمة وافقت على طلبنا، حيث أكدت أن الشيخ الزكزكي وزوجته لم يرتكبا أية جريمة وأنه لايمكن لحكومة محافظة وعناصرالأمن وحكومة رئيس محمد بهارى والسعودية التي تمولهم أن يجدوا فرصة إجراء الإضطهادات ضد المواطنين الأبرياء" .
ما إن صدر حكم المحكمة بتبرأة الشيخ وزوجته، شهدت مدن نيجيرية احتفالات واسعة، فغصت الشوارع بالمناصرين المحتفلين، حيث خرج المواطنون في مدن زاريا وكانو وبوشي وغمبي وكتسنا وبرنو شمالي نيجيريا.
إلا أن مناصري الشيخ أكدوا على ضرورة العمل على خروج الشيخ خارج البلاد لتلقي العلاج، حيث يعاني وزوجته أوضاعا صحية خاصة، نتيجة اصاباتهما برصاص قوات الأمن، في مجزرة زاريا التي راح ضحيتها 350 شخصا من مناصري الشيخ الزكزاكي، عندما اقتحمت قوات الأمن مجمعا للحركة الإسلامية عام 2015.