• دخول الاسلام في السودان (8)‏

    بدأنا في الحلقة السابقة الكتابة عن المحورالشرقي فتناولنا ساحل البحر الأحمر السوداني والارتري قبل ظهور الإسلام وتعرفنا على مشاركة هذه السواحل في حركة التجارة العالمية وصلتها القديمة بالساحل الشرقي للبحر الأحمر. وسنتابع هنا الكتابة عن المحورالشرقي بعد ظهور الآسلام.

    إقرأ المزید...
  • دخول الاسلام في السودان (7)‏

    تناوانا في الموضوع السابق المحور الغربي (محور تشاد) وسنتناول في هذه الحلقة المحور الشرقي. والمقصود بالمحور الشرقي مناطق القرن الافريقي وجنوب البحر الأحمر المطلة على شبه الجزرة العربية.

    إقرأ المزید...
  • دخول الاسلام في السودان (6)‏

    فقد درجنا في دراستنا لتاريخ الاسلام في السودان على حصر توجهنا في المحور الشمالي (مصر) فقط. فهل للمحورين الآخرين دور في تاريخ الاسلام في السودان؟ سنبدأ بالتعرف على المحور الغربي.

    إقرأ المزید...
  • دخول الاسلام في السودان (5)‏

    تناولنا في الحلقات الماضية أربعة من أهم المحاور التي تأسس عليها فهمنا ودراستنا لتاريخ الاسلام في السودان وهي: هجرة العرب للسودان قبل الاسلام ومعاهدة البقط واشتغال المسلمين بالتعدين في أراضي البجة وما ورد عن قبيلة جهينة وعن النظام الأمومي. ونواصل هنا تتبع ما ورد عند سقوط مملكة مقُرة.

    إقرأ المزید...
  • دخول الاسلام في السودان (4)‏

    تناولنا في الحلقات الماضية ثلاث من أهم المحاور أو التي تأسس عليها فهمنا ودراستنا لتاريخ الاسلام في السودان وهي: هجرة العرب للسودان قبل الاسلام ومعاهدة البقط واشتغال المسلمين بالتعدين في أراضي البجة، ونواصل هنا تتبع محوري ما ورد عند ابن خلدون عن قبيلة جهينة وما ورد عن النظام الأمومي.

    إقرأ المزید...
  • دخول الاسلام في السودان (3)‏

    أدت التطورات في سياسة الدولة العباسية تجاه العرب إلى تحول كبير في الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية لبعض القبائل العربية. فقد ظل العرب يمثلون القوة الأساس في الجيش حتى قيام الدولة العباسية في بداية القرن الثاني الهجري (8 م).

    إقرأ المزید...
  • دخول الاسلام في السودان (2)‏

    تنولت معاهدة البقط بالتحليل والنقد في عدد من الموضوعات كان أولها عام 1991م في مجلة حروف التي كانت تصدرها دار جامعة الخرطوم للنشر، وفي الصحافة الالكترونية وفي كتاب "المؤتمر العالمي الأول لمعاهدة البقط"، المجلد 21 عام 2015.

    إقرأ المزید...
  • دخول الاسلام في السودان (1)‏

    المرجع الرئيس في المعلومات المتداولة عن هجرة العرب قبل الاسلام إلى السودان هو ما تردد في بعض ‏المصادر العربية واليونانية عن دخول العرب افريقيا قبل الاسلام، إلى جانب الروايات المحلية الشفهية.

    إقرأ المزید...
  • جمهورية الكونغو الديمقراطية

    جمهورية الكونغو الديمقراطية، كانت تسمى "زائير" بين عامي 1971 و1997، هي دولة في وسط أفريقيا، ‏تدعى أحيانا "بالكونغو-كينشاسا" نسبة إلى عاصمتها لتمييزها عن جمهورية الكونغو التي تسمى أحيانا ‏‏"الكونغو-برازافيل".‏

    إقرأ المزید...
  • المسلمون في ناميبيا

    قد دخل الإسلام إلى هذا البلد، في العقد الرابع من القرن العشرين، عبر التجار القادمين من جنوب ‏إفريقيا، وكان "جعفر ‏جاسوج"، أول ناميبي يدخل الإسلام عام 1978م، وهو من قبيلة "ناما"، ثالث أكبر ‏قبيلة في ناميبيا.‏

    إقرأ المزید...